الكاف يحسم الجدل حول تجريد الكاميرون من كأس إفريقيا ومنحه لمصر

بيوكرى نيوز

بعد الأنباء التي تداولتها وسائل إعلام برتغالية بعدم أحقية المنتخب الكاميروني بلقب إفريقيا 2017، لكون إدارة المنتخب Hشركت بنجامين موكاندجو قائد الكاميرون أمام مصر وهو موقوف. خرج عمرو شاهين مدير التسويق في الاتحاد الإفريقي لكرة القدم “الكاف” ليسحم الجدل القائم.

وقال شاهين في بيان أصدره بعد انتشار هذه الأخبار، إن ” الأنباء التي ترددت حول إشراك منتخب الكاميرون للاعب موقوف خلال المباراة النهائية، بكأس الأمم الأفريقية 2017 بالجابون التي فازوا فيها على منتخب مصر بهدفين مقابل هدف غير صحيحة، نافين تماما ما يتردد حول تجريد الأسود الكاميرونية من اللقب ومنحه للمنتخب المصري”.

وأضاف المتحدث ذاته، أن موكاندجو حصل على إنذار وحيد وكان يحق له المشاركة في المباراة النهائية. موضحا “في البطولات النهائية، الأمور بالكامل تكون تحت أعيننا. وهنا ليس من المنطقي بالمرة أن يحدث ذلك”. متابعا بالقول”اللاعبون المستبعدون لا يُسمح لهم من الأساس بالجلوس على مقاعد البدلاء..ولذلك ليس منطقيا تماما حدوث تلك الأزمة، حتى بدون بحث”.

وكانت قناة “RTP” البرتغالية، قد كشفت أن منتخب الكاميرون لكرة القدم اقترف خطأ إداريا، في مباراة نهائي كأس أمم أفريقيا الأحد الماضي، بإشراك لاعب موقوف خلال المباراة، هو بنيامين موكاندجو مدافع نادي لوريان الفرنسي، وهو سبب كاف لإبطال نتيجة المباراة، وتجريد المنتخب الكاميروني من لقبه القاري، ومنحه للمنتخب المصري.