السلطات تُقيل أطر "العدل والإحسان" من مناصب المسؤولية في الوظيفة العمومية

بيوكرى نيوز: 

أفاد فتح الله أرسلان الناطق الرسمي باسم جماعة "العدل والإحسان"، أن السلطات المغربية أقدمت على تجريد العديد من الأطر المنتمية لجماعة العدل والإحسان من مناصب المسؤولية في الوظيفة العمومية.

وقال فتح الله أرسلان، في اتصال بموقع "لكم"، إن عمليات التجريد من منصب المسؤولية شملت عدة مدن في الشمال، على رأسها الناظور وطنجة، "إذا كان المسؤول يتقلد منصب مفتش تجرده من منصبه وتلحقه بالنيابة ليشغل منصب موظف". يقول أرسلان.

وأضاف أرسلان، الرجل الثاني في الجماعة، أن السلطات بدأت في نهج هذا الأسلوب، منذ 15 يوما، تقريبا، مؤكدا أن الجماعة لم تتوصل بعد بالعدد المحدد الذي أقدمت السلطات على تجريده من المسؤولية، "إذ لازال التجريد من منصب المسؤولية جاريا وغير محدود"، يورد ذات المتحدث، الذي أبرز أن هذه العمليات شملت عدة قطاعات منها التعليم والمالية والفلاحة.

وبخصوص رد الفعل الذي يمكن أن تقدم عليه الجماعة إزاء القرار الذي طال أطرها، أورد أرسلان، أنهم لا زالوا يجمعون المعطيات من أجل تقييم الوضع، ومعرفة الأسباب الحقيقية الكامنة وراء هذا التجريد، مؤكدا على أن السلطات لم تقدم أية أسباب لحد الساعة.