زاكورة : "محمد خليل" بطل رياضة التحدي والخوارق يبهر الجماهير بعروضه الخطيرة

بيوكرى نيوز : 

قدم البطل المغربي محمد خليل، في رياضة التحدي والخوارق، عروض رائعة و مميزة، بمدينة زاكورة يومي السبت و الأحد 26 و 27 نونبر الجاري ، إذ إستثمر قدراته البدنية وتقنياته للقيام بتحديات بدنية نالت إستحسان الحضور.

العروض الرياضية الذي قدمها بطل رياضة التحدي والخوارق رفقة الأبطال، الحسين تيكنت و إبنته البطلة أحلام تيكنت، التي تعد أصغر بطلة في المغرب في هذه الرياضة.


و نظمت جمعية الشباب للتربية والثقافة عرسا رياضيا في رياضة التحدي و الخوارق بمناسبة عيد الإستقلال المظفرة، تحت شعار: « الرياضة قافلة للتنمية» ، نالت إعجاب واستحسان الحاضرين، الذين حجوا إلى ساحة دار الثقافة بزاكورة ، وعبروا عن كامل سعادتهم وهم يشاهدون عن قرب لوحات فنية ورياضية نادرة لمحمد خليل، الذي تعدى حاجز الـ50 تظاهرة وطنية في صنف رياضة التحدي والخوارق، إذ ما فتئ البطل المنحدر من مدينة بومالن دادس، ينال الإعجاب بفضل ممارسته لهذا النوع الرياضي النادر ومواظبته على الرفع من قدراته البدنية وفق تمارين خاصة، و قدم عروضا مختلفة تنوعت بين جر أربع سيارات من الحجم الكبير وتمرير درجات نارية بإستعمال جسده و أسنانه، زيادة على عروض الدفع بالإرتكاز على سيف وتمرير عدة دراجات نارية على الوجه والبطن والظهر، ممددا على الزجاج والمسامير الحادة.


وفي تصريح صحفي بالمناسبة، مع البطل المغربي محمد خليل، صرح هذا الأخير أنه يحب كثيرا هذه الرياضة، و يسعى لتطويرها و تعميمها في كل مناطق المغرب، و قال يجب على المسؤولين الأخد بيده و مساعدته من أجل سقي مواهبه لكي يمثل المغرب في مسابقات كبرى عالمية.


للإشارة، محمد خليل، من مواليد سنة 1971 بمدينة بومالن دادس، بدأ مساره الرياضي سنة 2001، في رياضة الكونغ فو شاو لين، كما مارس عدة رياضات في مجال فنون الحرب، و قام بعدة تظاهرات في مجموعة من المدن المغربية بشتى أنحاء المملكة، و شارك في مجموعة من المهرجانات الوطنية إضافة إلى مساهمته العديدة في أنشطة رياضية بمختلف المؤسسات الخيرية بالمغرب لفائدة نزلائها.