مصر توضح موقفها من البوليساريو بعد انسحاب المغرب من القمة العربية-الإفريقية

بيوكرى نيوز :

بعد انسحاب المغرب وثماني دول عربية أخرى من القمة العربية الإفريقية المنعقدة في مالابو عاصمة غينيا الاستوائية، بسبب وضع علم ويافطة باسم جبهة البوليساريو داخل قاعات الاجتماعات، خرجت الرئاسة المصرية لتوضح موقفها من الجبهة الانفصالية.

وقال علاء يوسف، المتحدث باسم الرئاسة المصرية، في بيان له، إنه رغم مشاركة عبد الفتاح السيسي في القمة الإفريقية العربية الرابعة، إلا أن “مصر لا تعترف بما يسمى بـ”الجمهورية الصحراوية”؛ لكنها تحظى بوضعية دولة عضو بالاتحاد الإفريقي”.

وأوضح المتحدث باسم الرئاسة المصرية، أن “مشاركة السيسي في القمة الإفريقية-العربية، جاءت لتعكس حرص مصر على تعزيز التعاون الإفريقي العربي المشترك، من أجل تحقيق التنمية المستدامة ومواجهة مختلف التحديات”.

ويذكر أن المغرب انسحب من القمة العربية الإفريقية، احتجاجا على مشاركة الجبهة الانفصالية التي لا تعد عضوا في الأمم المتحدة، وهو ما دفع بعض الدول العربية إلى إعلان انسحابها أيضا من القمة وذلك تضامنا مع المغرب، ليصل عدد الدول المتضامنة مع المغرب إلى ثماني دول: المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة ومملكة البحرين ودولة قطر وسلطنة عمان والمملكة الأردنية الهاشمية والجمهورية اليمنية والصومال.