الســكيتوي يوجه رسالة إلى جماهير حسنية أكادير بعد الفوز على أولمبيك آســـفي

بيوكرى نيوز :

تمكن فريق حسنية أكادير، من استعادة نغمة الانتصارات عقب تغلبه اليوم على ضيفه أولمبيك آسفي في المباراة التي دارت أطوارها بملعب أدرار بمدينة أكادير برسم الجولة الثامنة من دوري اتصالات المغرب الاحترافي.

وعرفت هذه المباراة المثيرة بين الطرفين، تسجيل خسمة أهداف، حيث سجل للحسنية اللاعب جلال الداودي في مناسبتين، قبل أن يضيف بركاوي هدف الفوز لغزالة سوس، فيما سجل هدفي القرش المسفيوي اللاعب سعد آيت الخرصة والمهدي النملي.

وبات فريق حسنية أكادير يحتل حاليا الرتبة التاسعة برصيد 9 نقاط، بينما يحتل أولمبيك آسفي الرتبة 13 برصيد 6 نقاط.

وفي الندوة الصحفية التي أعقبت اللقاء، قال مدرب الحسنية "من طرائف البطولة أن تلعب 3 مباريات متتالية خارج الديار. خضنا مباريات صعبة ولا أريد التحدث عن العشب الاصطناعي في خنيفرة وتادلة، لكننا انهزمنا لأننا كنّا نستحق ذلك وعلينا تعلم الدروس".

وأضاف "لعبنا أمام فريق حقق تأهلاً تاريخياً في كأس العرش، وأهنئ الدميعي وجماهير آسفي على ذلك".

ثم تابع بوصف حال فريقه "لم يكن لدينا أي خيار سوى رمي ثقلنا على الخصم في آخر ثلث ساعة، فكانت النتيجة في صالحا. كان علينا الانتصار وأشيد بعزيمة اللاعبين بهذا الفوز المستحق".

وقال عن سر غياب أووك "بديع ابن النادي وما وصل إليه اليوم سببه هو الإعلام، قمت باستبعاده من التشكيلة الأساسية لإراحته لأن مردوده وصل إلى مرحلة الفتور. ربما أخطأ بالقيام بحركة غير مقبولة بعد استبداله أمام خنيفرة وتادلة، لكنني لن أعاقبه. في وجودي، لا يمكنني معاقبة ابني".

ثم اختتم رسالته بتوجيه رسالة واضحة "على الجمهور أن يلعب دوره في النهوض بحسنية أكادير. إذا كان أحدهم يشاهد المباريات من الدار ويطالب بالنتائج، أقول له أنت مخطئ، عليك المجيء للملعب للمساهمة في تطوير النادي."