اشتوكة: جنازة مهيبة لقطب الصوفية والناصرية العلامة "الحاج احمد او عبد الرحمان"

بيوكرى نيوز: 

حجّ إلى دوار "تالات نزضين" بجماعة اوكنز صباح اليوم، رغم التساقطات المطرية المستمرة طيلة الصباح، شيوخ وفقهاء وعلماء وطلبة المدارس العتيقة والأهل والمريدين والأصدقاء والقبائل المجاورة لمنطقة "تاكوشت" لتوديع رجل دين وقطب من أقطاب الصوفية، الفقيد تلميذ الفقيه الحاج الحبيب دفين تنالت ووارث سره، الحاج أحمد او عبد الرحمان إبن قبيلة تاكوشت وإمام بـ"تمزكيد ن دار وأمان" باداوكنيظيف باشتوكة ايت باها حيث أقيمت جنازته بعد صلاة الظهر بقرب من منزله.


وعرفت الجنازة حضورا كبيرا ومتميزا ونوعيا حيث حضرها السيد رئيس دائرة ايت باها وقائد قيادة تنالت ورئيس المجلس الجماعي لتنالت، وفقهاء المدارس العتيقة لايت صواب والنواحي والطلبة ومريدي الشيخ الفقيد الذين أتوا من مناطق مختلفة غربا وشرقا وشمالا وجنوبا، إضافة إلى ساكنة تاكوشت والقبائل المجاورة.


وتم دفن جثمان الفقيد بقرب من ضريح سيدي الحسن اومحمد، تنفيذا لوصية الفقيد. وحسب تصريح من أحد مريدي الشيخ سيتم التداول في مسألة الإحتفال بالذكرى السنوية للفقيد سيرا على نهج السلف.


ويُعد الفقيد المرحوم سيدي الحاج أحمد او عبد الرحمان من رجال التصوف وأحد شيوخ الطريقة الناصرية بسوس العالمة، عرف بعمله الغزير وكرامات يتحدث عنها من يعرفه عن قرب. وسنعود في مقال لاحق للتعريف بالشيخ طيلة مسيرة حياته.