حملة تحسيسية للحد من ظاهرة الرمي العشوائي للنفايات بوادي سوس

بيوكرى نيوز: 

انطلقت عملية تحسيس ساكنة الاحياء المجاورة لوادي سوس بإنزكان وايت ملول، التي تعاني من مشكل رمي الازبال والنفايات، وما ينتج عن هذا من تلوث البيئة وتأثير على صحة الانسان الشئ الذي يتطلب من الجميع ضرورة تكثيف الجهود للقضاء على المفروغات العشوائية وتنظيم عمليات جمع النفايات ونقلها في ظروف تضمن المحافظة على الوادي وبالتالي حماية النظام المائي.


كما ان القضاء على المفروغات العشوائية وتراكم الازبال سيؤدي لامحالة الى توازن نظام جريان الماء بالوادي وتجنب فيضانات مباغتة للساكنة المجاورة وكدا تحسن في جودة المياه السطحية والباطنية .


الحملة التحسيسة اعطى انطلاقتها عامل اقليم انزكان ايت ملول الذي القى كلمة حول اهمية الحفاظ على البيئة وكدا مدير وكالة الحوض المائي سوس ماسة الذي قدّم المشروع واهميته وشكر من خلاله الشركاء على راسهم بلدية انزكان والوكالة البلجيكية للتنمية.


بدوره رئيس الجماعة الترابية لانزكان دعى الجميع الى العمل على الحفاظ على الارث اابيئي الكبير لانزكان كما ثم على اثر الحملة توزيع اقمصة ومطويات وقبعات على التلاميذ وتنظيم مسابقة للاطفال والزوار وتوزيع الجوائز، كما تم عرض فيلم وثائقي حول واد سوس ليتم اعطاء انطلاق عملية التنظيف بمنطقة تراست بعمالة انزكان ايت ملول.