مستشارو المصباح بجماعة الصفاء يرفضون مشروع ميزانية 2017

بيوكرى نيوز: 

رفض فريق العدالة والتنمية والذي تحول من مساندته للاغلبية الى المعارضة، بجماعة واد الصفاء، مشروع الميزانية الجماعية برسم سنة 2017، اليوم الثلاثاء خلال دورة اكتوبر.

قرار مستشارو المصباح، اتخذ بسبب، ما وصفوه بعدم "ترشيد النفقات وغياب تام لحسن استعمال المواد المالية للجماعة، كما ينص على ذلك القانون التنظيمي ودوريات وزارة الداخلية"، وفق ما ورد في بلاغ أصدرته محلية العدالة والتنمية بواد الصفاء بإقليم اشتوكة ايت باها.

وأضاف البلاغ ان رئيس الجماعة محند بوخالي مازال يمارس مهامه بعيدا عن أية استراتيجية او تخطيط في تجاهل تام لانتظارات الساكنة.

كما اشار البلاغ ان التعديلات والمقترحات التي قدمها فريق العدالة ستوفر مبلغ 45 مليون سنتيم اضافية سترفع من الفائض التقديري من 146 مليون سنتيم الى 191 مليون سنتيم، يمكن تخصيصها للمشاريع التنموية وخاصة المستعجلة، منها مشروع الماء الصالح للشرب بدوار توعسكري، الذي ينتظر التنفيذ منذ الولاية السابقة رغم توفر جميع شروط الانجاز حسب ذات البيان.

وأبدى البلاغ تخوفه من ان تلقى المشاريع المستقبلية نفس المصير "العقابي بسبب الميولات الانتخابية والسياسية للدواوير".