الحسنية تعود بالهزيمة من خنيفرة والجماهير تهاجم السكيتوي

بيوكرى نيوز : 

سارعت جماهير حسنية أكادير للتعبير عن سخطها الكبير على مردود ونتائج الفريق بعد تعرضه للهزيمة الثانية هذا الموسم، وجاء ذلك على يد شباب أطلس خنيفرة 2-1.

وتهاطلت الانتقادات على المدرب عبد الهادي السكيتيوي ولاعبيه من خلال جرد ردود الأكاديريين على الصفحة الرسمية للنادي، إذ تم الإدلاء بأكثر من 100 تعليق قبل انقضاء نصف ساعة من نهاية المباراة التي أقيمت مساء اليوم في خنيفرة.

وقال أحد الغيورين على النادي "الفقصة أعباد الله والله حتا حشومة"، ثم استكمل كلامه بتوجيه رسالة لمدرب الفريق "السكتيوي خاصو اعتامد على ولاد لبلاد ...".

وقال آخر "بصراحة الحسنية تستحق الهزيمة. فريق بدون روح. أظن أن المدرب و المسيرين فاشلون. حان وقت التغيير. أبناء المنطقة أحسن من هؤلاء اللاعبين المعوقين. يجب على الغيورين على هذا الفريق من أبناء سوس، المساندة مادياً ومعنوياً"، وتحدث مشجع سوسي بغضب عارم "الفريق خارج التغطية. بالفعل لاتستحقون منا التشجيع. يافريق بدون مستقبل..."

وفي إحدى التعليقات الطريفة، قال مشجع للحسنية "لا خوف على الحسنية لأنها في طريق تطبيق مشروعها وهو المنافسة على البطولة الوطنية للقسم الثاني."

يُذكر أن حسنية أكادير يحتل المركز العاشر بـ6 نقاط وبحصيلة هزيلة (هزيمتين، 3 تعادلات وانتصار وحيد)، مع العلم أنه لا تفصله سوى 3 نقاط عن المركز الأخير.