ضور ينفي علاقته بأي ملف طعن .. وأزوكاغ: "قُمت بحملة إنتخابية نظيفة"

بيوكرى نيوز : 

كشف النائب البرلماني عن اقليم اشتوكة ايت باها سعيد ضور ان لا علاقة له بالطعن الذي تقدّم به المرشح عن حزب التجمع الوطني للأحرار في الانتخابات الاخيرة، "الحسن عباد"، ضد البرلماني الحسين ازوكاغ عن حزب الإستقلال.

واضاف ضور ان ما يتم الترويج له حول دعمي لملف هذا الطعن بفيديوهات تتضمّن خروقات انتخابية، لا اساس له من الصحة، معبّرا عن استغرابه الترويج لمثل هذه الاخبار مع صورته واسمه بدون الاستفسار عن الامر، موردا ان الوقت حان للعمل وليس للطعون.

أزوكاغ الحسين قال في تصريح لجريدة بيوكرى نيوز الالكترونية، انه قام بـ"حملة انتخابية نظيفة"، وانه يتواصل مع مواطني الاقليم وهو ماشِ على رجليه، مضيفا انه عضو بالبرلمان لكي يمثل الاقليم احسن تمثيل اما الوسائل المؤثرة في الطعون فلم يستعملها كالمال او الدين.

ويشار ان احدى المواقع الإلكترونية المحلية نشرت خبرا لم يتسنى لنا التأكد من صحته، ان الحسن عباد تقدّم بملف الطعن بالمحكمة الإدارية باكادير، في المقعد البرلماني الذي حصل عليه مرشح الميزان في انتخابات السابع من اكتوبر "الحسين ازوكاغ".