اشتوكة: شبان يُنظّفون مخلفات الحملة الانتخابية بماسة

رشيد بيجيكن
بصم مجموعة من الشباب باشتوكة آيت باها، منضوون في "مجموعة ماسة HEROES فاميلي"، على حملة نظافة، شملت مختلف دواوير وأحياء قيادة ماسة، وذلك لتنقيتها من مخلفات الحملة الانتخابية للهيئات الحزبية.

وجاء تفعيل هذه الحملة، التي شارك فيها عدد من شباب المنطقة، في إطار تنزيل برنامج المجموعة، وفقا لمديرها محمد الكردوس، الذي قال، في تصريح، إن هذه المجموعة أُسّست خصيصا للأعمال الخيرية والاجتماعية، وتهدف إلى تربية الناشئة على التعاون والتضامن وحب العمل، وإدماج الشباب في العمل الجمعوي ومواكبة الأعمال الخيرية.
وعن هذه الحملة، قال المتحدث ذاته إن شباب المجموعة، "وعيا منه بأهمية النظافة وتربية الناشئة على هذا السلوك، فكّر، أمام حجم ما تركته الحملة الانتخابية من تلويث الفضاءات العامة والشوارع والأزقة بمناشير الدعاية، في التدخّل في محاولة منه لتنظيف تلك الأماكن، ونقل رسالة قوية مفادها أن الشباب مُساهم في كل المبادرات الاجتماعية الهادفة".

وتعمل المجموعة نفسها، التي تأسّست في 15 يوليوز 2016، على تزيين الأزقة والشوارع، وتنظيف بيوت الله، وتزيين المؤسسات التعليمية وغرس الأشجار بها، ورسم الجداريات، وتنظيم زيارات إلى بعض دور التكافل الاجتماعي، "وفي غياب أي دعم مادي، يواصل شباب المجموعة، بكل عزم وإصرار، مشواره الجمعوي، سنده في ذلك عزيمة الشباب القوية"، يقول مدير المجموعة.