سيارات فاخرة بلوحات ترقيم مغربية تستنفر الأمن الإيطالي

بيوكرى نيوز:

أنهت مصالح الأمن الإيطالية نشاط عصابة إجرامية لسرقة السيارات الفاخرة تضم خمسة مغاربة وأشخاصا من جنسيات أوروبية، كانت تستعين بلوحات ترقيم مغربية لتفادي رصد السيارات من طرف الأجهزة الأمنية ومصالح الجمارك بالمعابر الحدودية.

ووفق “المساء”، فقد شكلت العصابة موضوع تحريات مكثفة قامت بها الأجهزة الأمنية بإيطاليا على مدى أسابيع، بعد أن تم إخضاع هواتف عدد من أفراد العصابة والمتعاونين معها للتنصت، ما قاد إلى تحديد موعد تنفيذ إحدى العمليات المرتبطة بتمرير سيارات مسروقة تحمل لوحات ترقيم صادرة عن وزارة النقل والسلطات المغربية على مستوى ميناء جانوفا تمهيدا لنقلها بالباخرة إلى ميناء طنجة.

وكشفت التحريات المنجزة أن هذه العصابة، التي يتزعمها إيطالي، لجأت إلى تطوير آليات اشتغالها وتمكنت من تنفيذ عدد من العمليات الناجحة رغم تضييق الخناق على مافيا سرقة وتهريب السيارات الفاخرة بأوروبا، من خلال الاستعانة بلوحات ترقيم مغربية تهم سيارات موجودة فوق التراب المغربي لتسهيل عملية تمرير السيارات المسروقة عبر المراكز الحدودية دون إثارة الانتباه.

واعتمدت العصابة نفس التقنيات التي كانت تشتغل بها محلات تزوير الإطارات الحديدية للسيارات بعدد من المدن المغربية بعد تطويرها من خلال نحت رقم الهيكل بدقة، لتصبح السيارة في وضعية تسهل إجراءات مغادرتها للمعابر الحدودية تمهيدا لبيعها أو تفكيكها.