"المصباح" يحتفي بتصدر نتائج الانتخابات التشريعية باشتوكة في حفل شُكر ببيوكرى

بيوكرى نيوز : 

نظم حزب العدالة والتنمية محلية بيوكرى يومه السبت 29 أكتوبر الجاري حفلا بالمركب الثقافي الرايس سعيد اشتوك بمدينة بيوكرى إحتفاء بالنتائج المحققة في الانتخابات التشريعية على مستوى إقليم اشتوكة أيت باها.


الحفل الذي تهدف منه الكتابة المحلية لحزب العدالة والتنمية شكر ساكنة مدينة بيوكرى خاصة وإقليم اشتوكة أيت باها على وجه العموم, شهد حضور محمد لشكر النائب البرلماني لحزب العدالة والتنمية عن إقليم اشتو كة أيت باها و حميد نعمان وصيف وكيل لائحة الحزب والكاتب المحلي ومحمد بيكيز رئيس المجلس الجماعي للقليعة وكذا حسن الطويل مدير حملة حزب العدالة والتنمية بإقليم اشتوكة أيت باها إضافة إلى أحمد أدراق رئيس الجماعة الترابية لمدينة إنزكان ونائب برلماني, وعدد من المستشارين الجماعيين عن الحزب وعدد من الضيوف.


اللقاء تميّز كذلك بمجموعة من الفقرات المختلفة كان أغلبها يسير في اتجاه شكر ساكنة الإقليم والإحتفاء بمناضلي ومناضلات الحزب الذين ساهمو بجهوداتهم في النتائج المحققة على مستوى إقليم اشتوكة أيت باها في الانتخابات التشريعية لسابع اكتوبر, مع  فقرات موسيقية بين الفينة والأخرى.


الحفل تميز كذلك بكلمة ألقاها حميد نعمان شكر فيه ساكنة الإقليم عامة وبيوكرى على وجه الخصوص على الثقة التي منحوها لحزب العدالة والتنمية, كما أشار إلى أن الساكنة قالت لا للمفسدين واختارت النزاهة وأن هذه الفترة هي زمن فقدت فيها الثقة بين الناخبين والسياسيين, وأن المفسدين يلجون الساحة السياسية عبر بوابة الإنتخابات.


كلمة محمد لشكر قدم فيها بدوره الشكر لساكنة إقليم اشتوكة ايت باها على تصويتها على حزب العدالة والتنمية, كما أكد على ضرورة مضاعفة الجهود والعمل من أجل تحقيق طموحات الساكنة, إضافة إلى ضرورة معالجة معيقات المحطة الإنتخابية باعتبارها هي التحدي الأكبر.


محمد لشكر بعث برسالة من خلال كلمته إلى برلمانيي الإقليم من أجل التعاون والعمل المشترك من أجل خدمة مصالح ساكنة الإقليم, وهي نفس الدعوة التي وجهها إلى كل فعاليات الإقليم, كما أشار إلى أن الحزب ضل مستهدفا حتى بعد الإنتخابات الأخيرة من خلال اتهامه بكونه استغل الجانب الديني.