وكيل لائحة الجرار باشتوكة ينفي مسؤولية انصار حزبه حول ما وقع بايت ميلك

بيوكرى نيوز
نفى وكيل لائحة حزب الاصالة والمعاصرة باشتوكة ايت باها، السيد سعيد ضور الادعاءات التي تُحمّل المسؤولية لانصار حزب الجرار حول الاشتباكات التي وقعت زوال اليوم السبت 1 اكتوبر الجاري بمركز ايت ميلك.

وقال ضور في تصريح للجريدة انه كان بجماعة سيدي بيبي لحظة وقوع الاشتباك، متهما انصار الاستقلال باستفزاز أنصار حزبه، موردا ان احد انصار حزبه اصيب بجروح نقل على اثرها الى المستشفى.

مصدر من عين المكان كشف ان سيارتين تابعتين لحملة الجرار تعرّضتا للرشق بالحجارة، محملا المسؤولية لأنصار الميزان بعدما نعتوا وكيل لائحة البام بـ"الخيانة والنفاق" وعلى إثره اندلعت الاشتباكات.