المطرح الجماعي لبيوكرى يخنق الساكنة وينشر الامراض

صورة من الارشيف
رشيد بيجيكن:

في الطريق الجهوية رقم 105، الرابطة بين مدينة أكادير وتافراوت، مرورا عبر إقليم اشتوكة آيت باها، وبالضبط على مستوى الجماعة الترابية وادي الصفا، يُصادف المرء، غير بعيد عن مدينة بيوكرى، مطرحا عشوائيا للنفايات، تواصل فيه أطنان النفايات في نشر الروائح الكريهة نهارا، ونفث أدخنة سامة ليلا، ناجمة عن حرق هذه الأكوام من الأزبال المختلطة. كما يشكل المطرح مرتعا خصبا لنمو الحشرات الضارة، التي تغزو بيوت الساكنة، هذا بالإضافة إلى كونه وجهة لعشرات الكلاب الضالة، التي تقتات على النفايات المنزلية، مُهدّدة سلامة المارة، ومزعجة القاطنين بالمداشر القريبة من هذه "المزبلة".

وألِف مستعملو المحور الطرقي سالف الذكر إحكام إغلاق نوافذ لعرباتهم كلما اقتربوا من المطرح، حيث تعم الأرجاء روائح تُثير الغثيان و"تلتصق" في المجاري التنفسية للإنسان، متسبّبة مشاكل صحية جمّة، قبل أن يستقبلهم مطرح مماثل عند مدخل مدينة آيت باها، بنفس الأضرار والتأثيرات. كما لم تقتصر التأثيرات السلبية لهذا المطرح على مستعملي الطريق، بل إن الساكنة المحيطة به تُعاني الويلات في الأضرار الصحية والبيئية، التي يواصل المطرح "إهداءها" إليهم باستمرار.

الساكنة المتضررة تساءلت، ضمن إفادات متفرقة، عن الجهة التي تتحمل المسؤولية عن ضمان الوقاية الصحية والنظافة وحماية البيئة، كما هو منصوص عليها في عدد من المواثيق والتشريعات"، مطالبة بـ"إبعاد هذا المرفق الجماعي الضار بمختلف مكونات الحياة، وإحداث مطرح بعيدا عنه، وفي مكان آخر بعيدا عن الساكنة، تتوفر فيه جميع الشروط القانونية والبيئية والصحية".

كما دعت السلطات المحلية والسلطات والإقليمية والبيئية المختصة إلى التدخل من أجل "رفع الضرر الذي تعيشه الساكنة بشكل عام، والذي يسببه لها مطرح النفايات المشار إليه".

ولم يقتصر "تعذيب" المطرح للساكنة غير البعيدة عنه، بل تنال ساكنة بيوكرى، حاضرة إقليم اشتوكة آيت باها، قسطا وفيرا من انبعاثات الأدخنة والروائح التي تزكم الأنوف، التي تنقلها الرياح في اتجاه المدينة باستمرار، حيث سبق أن استنكرت فعاليات مدنية نشيطة ببيوكرى "تواجد مطرح للنفايات بمدخل المدنية في اتجاه آيت باها"، واصفة الوضع بـ"المزري والخطير"، ومؤكدة أن "القائمين على تدبير الشأن المحلي بالمدينة مصرون على انتهاج سياسة اللامبالاة تجاه هذا الملف الذي يمس بشكل مباشر صحة المواطنين ويؤثر على المسار التنموي بالمنطقة"، بتعبيرها.

هسبريس نقلت واقع هذا المطرح وما تعيشه الساكنة جراء وجوده بالقرب منها إلى رشيد فاسح، رئيس جمعية "بييزاج"، الناشطة في مجال البيئة، الذي اعتبر أن "المزبلة المشتعلة، غير بعيد عن مدينة بيوكرى، تنغص عيش وراحة الساكنة المجاورة لها وتسبب أضرارا كثيرة للإنسان والبيئة على السواء".

وشدد الفاعل الجمعوي على "ضرورة إعمال القانون رقم 00-28، الذي ينص على وجوب وقاية الإنسان والوحيش والنبات والمياه والهواء والتربة، والأنظمة الطبيعية والمناظر الطبيعية من الآثار السلبية والضارة بصفة عامة للنفايات".

رئيس الجمعية ذاتها، الذي وصف المطرح بـ"المزبلة المشتعلة"، أوضح،، أن "عملية إحراق الأزبال بطريقة مستمرة، بغرض التخلص منها، مخالفة للتشريعات المؤطرة للمجال؛ فالمادة 7 من القانون السالف تنص على منع إحراق النفايات في الهواء الطلق"، في حين أن "ما يعمد إليه القائمون على المطرح هو إحراق تام للنفايات المختلطة بمواد البلاستيك المختلفة والعجلات المطاطية والنفايات الطبية ونفايات المجازر والنفايات الفلاحية، والتي تتجاوز النفايات المنزلية"، مطالبا السلطات والمنتخبين بالتدخل لأجل "حماية سلامة المواطنين وبيئتهم".

وسبق لـ"بيزاج" أن دعت، في تقرير حول "المزبلة المشتعلة"، إلى "اتخاذ تدابير إجرائية استعجالية للوقاية والحد من آفات العديد من المطارح المشتعلة، والحد من توسعها على صعيد جهة سوس ماسة، والتي تؤثر على الساكنة المجاورة، وتجعلها تعيش تحت رحمة الأدخنة السامة والخانقة ومن شأنها أن تَحُدَّ من المجهودات المبذولة قانونيا وتشريعيا وماليا وبشريا في هذا الإطار. كما تتعارض والتزام المغرب للحد من انبعاث الغازات الدفيئة والاحترار الكوني، حتى لا تبقى القوانين مجرد حبر يجف مع التصويت عليهاط.

التقرير ذاته أضاف أن "الأضرار البيئية تحددها دراسة التأثير على البيئة والمعايير المعمول بها لتلافي التدهور البيئي على المحيط الحيوي لغابات الأركان، وكيفية التخلص من النفايات، ثم تثمينها، وجعل المطرح رافعة للتنمية وحماية البيئة بالمجال القروي، الذي يعرف الكثير من التدهور، وأهم من ذلك كله إشراك المجتمع المحلي في القرارات المهمة التي تهم البيئة، كما يقتضي ذلك القانون الإطار 15- 99 بمثابة ميثاق وطني البيئة والتنمية المستدامة".

وأضاف المهتم بقضايا البيئة بجهة سوس ماسة أن "إحداث مطارح مراقبة ما زالت تعتريه العديد من الصعوبات في ما يخص التدبير الجيد للتخلص النهائي من النفايات المنزلية، وإشكالية عصارة النفايات "الليكسيفيا" التي تهدد الفرشة المائية والضيعات الفلاحية المجاورة"، وزاد: "كل هذه الأشياء يجب أن تشملها دراسة التأثير، وبشكل خاص التأثير المتوسط والبعيد المدى، وأهم من هذا وذلك التخلص من النفايات الصناعية والفلاحية غير الخطرة، وكذلك متفوق الدجاج والمخلفات الكيماوية والأسمدة الفاسدة".

أما باقي الأضرار المحتملة لهذه المطارح، فقال عنها رشيد فاسح: "لكل المطارح أضرار مباشرة في ما يخص الروائح، ومن المحتمل أن تكون هنالك أضرار أخرى جانبية، لا يمكن اكتشافها إلا مع اشتغال المطرح، كرعي القطيع وسط الأزبال، أو اللجوء إلى حرق النفايات أو طمرها دون حماية لسطح الأرض، أو الغش في استعمال مواد وأدوات ذات جودة ناقصة، في غياب المراقبة الصارمة لشركات التدبير المفوض، وخصوصا أن هذا المجال يدر أموال طائلة من دافعي الضرائب".

الحسين فارسي، رئيس الجماعة الترابية لبيوكرى، أورد، أن المطرح المذكور يستقبل أزيد من 1000 طن من النفايات شهريا، ونحن واعون بحجم وجسامة الأضرار التي يُلحقها بالإنسان والبيئة؛ لكن لم نبق مكتوفي الأيدي، حيث إنه ومنذ سنة 2011، ونحن منخرطون في مجموعة الجماعات "إيكولوجيا"، التي تتبنى مشروع إحداث مركز إقليمي لطمر وتثمين النفايات، وهي التي امتصت إلى اليوم أزيد من 450 مليون سنتيم".
 
المسؤول الجماعي ذاته قال أن "إحراق النفايات مردّه تقليص الكميات المتراكمة، في ظل المساحة الضئيلة للمطرح الحالي. كما أن عدم اعتماد الحرق سيتسبب في انبعاث روائح تخنق الأنفس، أكثر مما ينبعث منه الآن"، مضيفا: "نحن ننتظر خروج مشروع المركز الإقليمي لطمر وتثمين النفايات، من أجل تجاوز هذه المعضلة، وبالتالي إبعاد الأضرار المحتملة عن الساكنة".

هي إذن أضرار تلمس الإنسان والبيئة في مناطق متفرقة من إقليم اشتوكة آيت باها، ظلت الساكنة تشتكي لسنوات، بل تتضاعف معاناتها من الأمراض التنفسية وغيرها، وما تنقله الحشرات الضارة من جراثيم وأمراض جلدية، دون إغفال التأثير على الغطاء النباتي والمنظر العام في الوقت الذي يحلم فيه السكان بإخراج مطرح إقليمي، يحترم كل تلك الأبعاد، وإن كانت تخوفات الساكنة لم تتبدد بعد إزاء ما وصفتها بـاستمرار نفس التأثيرات على القاطنين بالقرب من المكان المحتمل احتضانه للمشروع، ويبقى على السلطات الإقليمية باشتوكة التحرّك لأجل إنقاذ الساكنة التي تئن تحت وطأة مزابل، أضحت تؤثث المشهد العام بهذا الإقليم، دون تنزيل مبادرات واقعية تحفظ صحة البشر وتتنصر للمحافظة على البيئة.

إقرأ المزيد

توقيف مستخدم اختلس 134 مليون سنتيم !

بيوكرى نيوز: 

تمكنت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بفاس، بناء على معطيات دقيقة وفرتها المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، أمس الجمعة، من توقيف مستخدم يبلغ من العمر 21 سنة، وذلك للاشتباه في تورطه في قضية تتعلق بخيانة الأمانة والتبليغ عن جريمة خيالية يعلم بعدم حدوثها.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، اليوم السبت، بأن مصالح الأمن كانت قد توصلت، بتاريخ 7 غشت المنصرم، بإشعار من المشتبه فيه، الذي يعمل مستخدما بإحدى المقاولات الخاصة، حول تعرضه للسرقة باستعمال العنف استهدفت سلبه مبلغا ماليا قدره 1.340.000 درهم، نقل على إثرها للمستشفى لتلقي العلاجات الضرورية، في وقت فتحت فيه مصالح الشرطة القضائية بحثا لتحديد ظروف وملابسات هذه الواقعة.

وأضاف المصدر ذاته أن الأبحاث والتحريات المكثفة أظهرت أن الأمر يتعلق بسيناريو وهمي، وذلك في مقابل كشفها تورط المعني بالأمر في الاستيلاء على المبلغ المالي، حيث تم توقيفه وحجز جزء من هذا المبلغ وقدره 98 مليون سنتيم مخبأة داخل أثاث منزله.

وقد تم، حسب البلاغ، وضع المشتبه فيه، رفقة ثلاثة أشخاص ضبطوا رفقته وهم في حالة سكر متقدم، تحت تدبير الحراسة النظرية، وذلك رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، وذلك في أفق تحديد باقي المتورطين المحتملين في هذه الأفعال الإجرامية.

إقرأ المزيد

السلطات الأمنية تمنع مسيرة الأساتذة المتعاقدين بمدينة أكادير

بيوكرى نيوز :

منعت القوات العمومية صباح أمس الأحد مسيرة الأساتذة المتعاقدين بمدينة أكادير ، كما هو الشأن في العديد من المدن المغربية، للمطالبة بضرورة إدماجهم في الوظيفة العمومية، وإسقاط مرسوم التعاقد.

هذا، وقد تناقلت صفحات الأساتذة المتعاقدين والمجموعات الفيسبوكية، العديد من الفيديوهات أكدت من خلالها منع القوات العمومية مسيرة الأساتذة المتعاقدين.

و يظهر شريط فيديو منشور على “الصفحة الرسمية للتنسيقية الوطنية للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد” منع القوات العمومية للأساتذة وتفريقهم بالقوة.

إقرأ المزيد

ظاهرة “الحريك” تصل لمدرجات الملاعب المغربية !

بيوكرى نيوز :

على غرار جماهير فريق اتحاد طنحة، والنادي القنيطري، التي رفعت شعارات وألفت أغاني تتحدث عن ظاهرة “الحريك”، أو الهجرة السرية التي استفحلت في الفترة الاخيرة، وأصبحت هي الشغل الشاغل لعدد كبير من الشباب المغربي، انضمت جماهير النهضة البركانية، و”الأولترا” المناصرة لها لهذه الحملة.

ورفعت الأولترا المساندة للفريق البركاني، لافتة كبيرة، خلال المباراة الأخيرة التي جمعت القريف بفيتا كلوب الكونغولي، مكتوب عليها عبارة ” آسف يا وطني..أنهكونا فاخترنا الهجرة”، (الصورة) وهي اللافتة التي انتشرت كالنار في الهشيم على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي.

وتنتشر في الفترة الأخيرة، العديد من الفيديوهات، خاصة على ” فايسبوك” والتي توثق للحظات قيام الآلاف من الشباب بمحاولات للهجرة السرية، على متن “قوارب الموت” بحثا عن غد أفضل في أروبا.

إقرأ المزيد

"فرانس فوتبول" تكشف عن موعد الإعلان عن جائزة الكرة الذهبية

بيوكرى نيوز :

كشفت مجلة “فرانس فوتبول” الفرنسية عن أن الفائز بجائزة “الكرة الذهبية” الثالثة والستين في تاريخها،سيتم الإعلان عنه يوم الثالث من دجنبر المقبل.

المجلة قد استحدثت جائزتان هذا العام هما الكرة الذهبية لأفضل لاعبة، و”جائزة كوبا” لأفضل لاعب شاب،و التى ستمنحها “فرانس فوتبول” نسبة إلى ريمون كوبا.

وأعلنت المجلة أن أسماء المرشحين للفئات الثلاثة سيتم إعلانها على مدى ساعات يوم الإثنين في الثامن من أكتوبر عبر القناة التلفزيونية التابعة لصحيفة “ليكيب” الفرنسية، والمواقع الالكترونية وحسابات التواصل الاجتماعي ل”فرانس فوتبول” و”ليكيب”. 

جدير بالذكر أنه سوف يتم اليوم الإثنين في لندن الإعلان عن جوائز الاتحاد الدولي، و يتنافس على جائزة أفضل لاعب الكرواتي لوكا مودريتش والبرتغالي كريستيانو رونالدو والمصري محمد صلاح.

إقرأ المزيد

عمدة أكادير لتجار سوق الأحد : “ماتبقاوش تصوتو علييا إلى يوم القيامة” !

سعيد أبدرار :

وجه صالح المالوكي رئيس بلدية أكادير المنتمي لحزب العدالة و التنمية ، جام غضبه على تجار السوق البلدي المعروف بسوق “الأحد” من خلال مداخلة له لم يكتب لها أن تكتمل أمام التجار الذين ثارو في وجهه وفي وجه نوابه صباح اليوم الإثنين بقاعة ابراهيم الراضي بمقر البلدية .

وكان الرد الغير المتوقع للعمدة على الإنتقادات القوية التي تلقاها علنا من التجار كفيلة بجعله يثور هو ونائبه المفوض له تسيير شؤون السوق البلدي، حيث رد صالح المالوكي بشكل مفاجئ على التجار بعد دخوله في نقاشات ثنائية مع أحدهم الذي عبر عن حسرته لضياع الثقة التي وضعها في شخصه إبان الإستحقاقات المنصرمة ومنحه صوته الإنتخابي قائلا : ” …أسيدي إلى صوتي عليا سد فمك … وماتبقاوش تصوتو علييا إلى يوم القيامة ..” .

وكان هذا الرد كفيلا لانتفاض التجار على الرئيس ونائبه بقوة رافضين كل مايقدمه من مبررات حول ما أسموه بتعثر الأشغال بالسوق البلدي مما أثر سلبا على نشاطهم التجاري، لينسحب المالوكي بعدها من اللقاء تاركا الكلمة لمهندسة المشروع لتقديم حصيلة تقدم أشغال تهيئة سوق الأحد .

يذكر أن اللقاء الذي دعت إليه الجماعة الحضرية لأكادير كان قد عرف نقاشا حاداً بين التجار و ممثلي المجلس الجماعي الحامل للمشروع بقيمة إجمالية تناهز 160 مليون درهم بمساهمة من المجلس الجماعي وشركة العمران ومجلس جهة سوس ماسة و وزارة السكنى والتعمير.

إقرأ المزيد

مراكش .. الإطاحة بموزع “النفاخة المخدرة”

بيوكرى نيوز : 

أطاحت المصالح الأمنية التابعة لولاية أمن مراكش، الثلاثاء الماضي، بأهم مروجي “النفاخة المخدرة” الذي توضع به مادة ثاني أوكسيد النيتروجين وتتراوح أسعارها ما بين 120 درهما و400 درهم.

وحسب مصادر “الصباح”، جاء إيقاف المتهم البالغ من العمر 34 سنة، إثر الحصول على معلومات تفيد وجود شخص يوزع النفاخة المثيرة للجدل على بعض المقاهي المتمركزة بحي كيليز الراقي.

وأضافت المصادر ذاتها، أن المعطيات الأولية للبحث كشفت تورط المتهم في الاتجار ب”النفاخة المخدرة” والمعسل المستعمل في مقاهي الشيشة، إذ يقوم باقتنائها من البيضاء وإعادة بيعها بمراكش مقابل أثمنة خيالية.

وكشفت مصادر متطابقة أن الإطاحة بالمتهم تأتي في إطار الحملة التي تشنها المصالح الأمنية بمراكش للتخلص من “النفاخة المخدرة” المستعملة بمقاهي الشيشة، وهي الحملة التي توجت بإتلاف عدد كبير من المادة المحظورة.

‎وعلمت “الصباح”، أن الدائرة الأمنية الأولى أحالت الموقوف على فرقة الشرطة القضائية التي باشرت أبحاثها وتحرياتها مع المتهم، لتفكيك خيوط القضية والكشف عن المصدر الرئيسي لكبسولة النفاخة التي يتم تحويلها من وسيلة لصناعة الحلويات إلى مخدر يستعمل في مقاهي الشيشة.

وأضافت المصادر ذاتها، أن عملية التفتيش المنجزة أسفرت عن حجز 14 عبوة من مادة ثاني أوكسيد النيتروجين المستعملة في “النفاخة المخدرة” و160 كيلو غراما من المعسل ملفوفة في أكياس بلاستيكية أراد الموقوف ترويجها في المنطقة. وتعود تفاصيل الواقعة، حينما اعتاد المتهم القاطن بمراكش، السفر إلى البيضاء لاقتناء كبسولات ثاني أوكسيد النيتروجين التي يستخدم في صانعة الحلويات قبل أن تصبح مادة أساسية تستعمل وسط بالونات ونفخها وهو ما يؤدي إلى تفاعل المادة لتصبح منشطا يتم الإقبال عليه بمقاهي الشيشة.

ولأن المادة الجديدة أصبحت مطلوبة بشدة من قبل المستهلكين، قرر المتهم اقتناءها من مزوده بالعاصمة الاقتصادية، وتوزيعها بمراكش مقابل أثمنة خيالية ما جعله يحقق أرباحا مهمة. واعتاد المتهم القيام بأنشطته في ترويج “النفاخة المخدرة” والمعسل على بعض مقاهي الشيشة بحي كيليز الراقي بمدينة البهجة، بشكل عاد ودون إثارة شكوك حول نشاطه المشبوه، إذ يستغل سياقته لسيارة رباعية الدفع من النوع الفاخر للتمويه على الأمن والفضوليين.

وبعدما توصلت المصالح الأمنية التابعة لأمن مراكش، بمعلومات تفيد وجود شخص يبلغ حوالي 34 سنة، يروج “النفاخة المخدرة” و”المعسل” في أنحاء متفرقة من كيليز، كثفت تحرياتها لتحديد هوية المتهم.
ومكنت تحريات ميدانية من الوصول إلى هوية الشخص المشتبه فيه، وهو ما جعل الشرطة تطيح به بعد محاصرته متلبسا بحيازة المواد المحظورة، حينما كان متوجها بها لتوزيعها على بعض زبائنه.

وبعد إيقاف المتهم، تم وضعه تحت تدابير الحراسة النظرية لتعميق البحث معه تحت إشراف النيابة العامة، من أجل تحديد مصدر ووجهة كمية المواد المحجوزة لإيقاف باقي شركائه المحتملين، قبل إحالته على المحكمة لاتخاذ المتعين بحقه.

إقرأ المزيد

بائـع “ديطـاي” يطعـن شرطيـا بعد تدخله لإنقاد مواطن من الإعتداء

بيوكرى نيوز : 

اهتزت شيشاوة يوم الأربعاء على وقع حادث مأساوي تمثل في قيام بائع للسيجار بالتقسيط، بالاعتداء على شرطي بطعنه بالسلاح الأبيض، قبل تركه مضرجا في دمائه، ليخلف الحادث جروحا خطيرة بيده.

وحسب مصادر “الصباح”، كشفت التحريات الأولية أن الاعتداء على رجل الأمن الذي كان يرتدي زيه الرسمي، يأتي بعد تدخله لإيقاف المتهم إثر اعتدائه على أحد زبائنه، قبل أن يجد نفسه وسط دوامة من العنف لم تنته إلا بعد طعنه.

وكشفت المصادر ذاتها، أن المتهم حاول الفرار مباشرة بعد واقعة اعتدائه على زبونه والشرطي إلا أنه تمت محاصرته من قبل المارة، الذين صادفوا الحادث، إلى أن حلت المصالح الأمنية بسرعة وقامت باعتقاله.

وأفادت مصادر متطابقة، أن الحادث الذي صادف احتفالات عاشوراء، كان سيودي بحياة الموظف الأمني لولا تجربته المهنية وسرعة بديهته، إذ نجح في تفادي إحدى الطعنات التي كانت موجهة لبطنه.
وعلمت “الصباح” أن عناصر الشرطة القضائية التابعة لمنطقة أمن شيشاوة، مازالت تباشر تحرياتها لكشف ملابسات القضية، خاصة بعد قيام المتهم بالاعتداء على الزبون والشرطي.

وتعود تفاصيل الواقعة، حينما قرر الشرطي الذي كان بزيه الرسمي، القيام بواجبه في استتباب الأمن، بعد أن أثاره منظر رجل يصرخ ويطلب النجدة بعد طعنه بسكين من قبل بائع “الديطاي”، ورغم صرخات النجدة التي أطلقها الضحية إلا أن المارة لم يستطيعوا التحرك أو تقديم يد المساعدة نظرا لإشهار المتهم السلاح الأبيض في وجه كل من رغب في الاقتراب، حتى لو كان من باب الفضول.

وبمجرد أن رأى الشرطي المشهد المخل بالقانون، قرر التدخل في الوقت المناسب لتحرير الرجل من قبضة المعتدي، إذ توجه إلى المتهم بعد أن عرف بهويته وأمره بالامتثال إلى القانون وترك الضحية وشأنه، محاولا إيقافه في انتظار قدوم سيارة النجدة لنقله إلى مركز الشرطة والتحقيق معه، قبل أن يفاجأ الموظف الأمني بمهاجمته.

وأصر بائع السجائر بالتقسيط على الاعتداء على الشرطي رغم علمه بهويته، إذ لم يتقبل موقفه البطولي، متهما إياه أنه يستقوي بوظيفته في جهاز الشرطة، فحاول طعنه، إلا أنه تفادى الطعنة لتصيبه في يده.

ونجم الاعتداء على الشرطي سقوطه، واستدعت خطورة الإصابة التي تعرض لها نقله على وجه السرعة إلى المستشفى لإسعافه رفقة الضحية الأول.

ومباشرة بعد الاعتداء انتقلت المصالح الأمنية إلى موقع الحادث، واقتيد المتهم إلى مركز الشرطة للتحقيق معه، بعد محاولته الفرار، ليتم الاحتفاظ بالمعتدي تحت تدابير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة، وما زالت الأبحاث والتحريات متواصلة بهدف كشف ملابسات الفعل الإجرامي المذكور سواء على الشرطي أو الزبون.

إقرأ المزيد